الدرس2: تهيئة الفحول وانجاح التزاوج عند الأغنام

img

يعتبر الفحل أهم أداة وسط قطيع الأغنام, بل أهمها, فان كانت مردودية النعاج خلال السنة الواحدة يمكن عدها بخروف واحد سنويا أو اثنين, فان الفحول يمكن أن تصل انتاجيتها من 25 الى 50 خروف في نفس السنة, من هنا نستنتج أن اختيار الفحل هي الوسيلة الأهم التي تحدد قيمة الانتاج السنوي.

اختيار الفحل للتزاوج

اختيار الفحل للتزاوج

اختيار الفحل ليس العامل الوحيد الذي يمكن من خلاله زيادة الانتاجية في القطيع, لكن يبقى اختيار الوقت الملائم للتزاوج من الأمور المهمة لزيادة معدل الخصوبة ليس فقط في وسط النعاج, انما عند الفحول أيضا.

 

1. كيفية اختيار الفحول الممتازة للتوالد:

 

• السلالة: من الأمور الواجب أخذها بعين الاعتبار هي تلك التي تتعلق بنوع السلالة المرباة, فاختيار فحل مناسب لنوع السلالة والذي يحمل صفاة وراثية أكبر من تلك التي تتمتع بها نعاج القطيع من النقاط الواجب أخذها بعين الاعتبار خلال مرحلة اختيار الفحول.

 

• الحالة العامة للفحل: الفحول التي تتمتع بصفاة ذكورية عموما من المعايير المهمة اثناء اختيار الفحل للتزاوج, لذلك يجب استعمال فحول بقرون أكبر بالنسبة للسلالات التي لها قرون في الصفاة الخارجية للذكور, بالاضافة الى الحرص على مراققبة الجهاز التناسلي للتأكد من وجود وحجم الخصيتين, كما أنه من المهم مراقبة شكل الأرجل الخلفية للفحل حيث يجب ان تكون على شكل الحرف ∩.

 

• عمر الفحل: من الأشياء التي تحدد مدى نجاح مرحلة التزاوج عند الأغنام, تلك التي تتعلق بعمر الفحل المستعمل, حيث أن الفحول أقل من سنتين تجد صعوبة في تلقيح العدد الكافي من النعاج, وينصح باستعماله لأقل من 35 نعجة.

كما ان استعمال فحول صغيرة وسط فحول اخرى كبيرة في السن يمكن أن يشكل مشاكل كبيرة بالنسبة للصغرى حيث تظهر علامات الحياء لديهم.

 

2. العوامل الخارجية التي تؤثر على الخصوبة لدى الفحول:

 

• الموسم: حيث ان انتاج الحيوانات المنوية تكون منخفضة خلال فترات الشبق الموسمية

 

• درجة الحرارة: درجة الحرارة المرتفعة تؤثر سلبا على جودة الحيوانات المنوية

 

• التغذية: تغذية غير متوازنة من العوامل التي تؤثر بقوية على انتاجية الحيوانات المنوية وجودتها, لذلك من الواجب اعطاء تغذية جيدة ومتوازنة للفحول خلال شهرين قبل بداية موسم التزاوج.

 

3. نصائح لانجاح موسم التزاوج عند الأغنام:

 

• اختيار موسم التزاوج: من الأمور التي يجب التركيز عليها لانجاح التزاوج هي اختيار الوقت الذي تكون فيه النعاج قابلة للتزاوج والتي تختلف من سلالة لأخرى ومن منطقة لأخرى, حيث انه عموما تكون النعاج قابلة للتزاوج بعد 60 يوما من الولادة بالاضافة الى المرحلة التي يكون فيها النهار بدأ يطول, كما أنه يجب تفادي اطلاق الفحول مع القطيع طوال السنة.

 

• فترة التزاوج: علميا فان فترة التزاوج يجب أن لا تتعدى 40 يوما في نظام تربية الاغنام العصري, أي ما يعادل تقريبا دورتين من الشبق, والنعاج التي لم تتمكن من الانجاب خلال هذه المدة يجب تبديلها خلال مرحلة تبديل الأغنام وتعويضها بالخروفات للتوالد, راجع الدرس الأول من هنا.

 

• يجب تهيئة الفحول قبل التزاوج بالعلاج ضد الطفيليات الداخلية وتغذية ملائمة ومتوازنة قبل بداية التزاوج, بالاضافة الى ادخالهم خلال الليل فقط على النعاج وازلتهم خلال النهار.

 

لتفادي التكرار يمكن مراجعة مقال حول تسيير مرحلة التزاوج عند الأغنام من هنا.

 

هل كان هذا الدرس ملائم لتطلعاتك؟ يمكنك اقتراح دروس أخرى, أو الاستفسار حول احدى النقط التي لم تفهمها جيدا خلال هذا الدرس وذلك بترك تعليق في خانة التعليقات بالاسفل

Share This:

انضم الى المناقشة

comments

الكاتب mohammedbenkhadda

mohammedbenkhadda

تقني فلاحي متخصص في تربية المواشي. أحب التدوين والبحث عن كل جديد يمكنك التواصل معي عبر الفيس بوك

مواضيع متعلقة

3 تعليق على “الدرس2: تهيئة الفحول وانجاح التزاوج عند الأغنام”

  1. السلام عليكم

    لماذا ادخل الفحل على النعاج في اليل و ازالتهم ليلا

  2. لأنه في النهار تكون الأولوية عند الفحول والاغنام التغذية ومع المشي يكون العياء وبالتالي لا تكون الخصوبة عالية بالعكس اذا احتفظنا بالفحول في الحظيرة الى حين عودة الغنم بالمساء تكون الفحول مرتاحة والغنم غير مشغولة بالرعي تكون الخصوبة جد عالية

  3. عبدالله الجنوبي

    عندي فحل بلا قرون
    ينفع.. ؟
    الناس هنا يفضلونه على المقرن
    مش كبير.. ولا سمين.. عادي
    الناس هنا يفضلوا استعارة فحل ظخم
    ، و عندي شاة عزيزه علي بس هده المره بعد الولاده قست ضروعها او اثدائها و قالولي رشها ماء بارد،، خفت القساوه نسبياً وباقي اعلى الثدي قاسي قليل و اللبن قليل؟ شي دواء معك بتتجمل معي بارك الله فيك؟

اترك رداً