مرض التسممات الداخلية عند الأغنام والماعز

img

التسممات الداخلية .. المرارة .. بوكليب .. الرعاش .. كلها مصطلحات متنوعة يستعملها مربوا الأغنام والماعز للتعبير عن مرض واحد

 

المرض

هو مرض ناتج عن زيادة نسبة بكتيريا الكلسترديوم في الأمعاء بنسبة غير طبيعية, هذه البكتيريا تكون متواجدة بصورة طبيعية في امعاء المواشي المجترة الا أن بعض العوامل قد تؤدي الى زيادة نسبة تواجدها في الأحشاء عند الاغنام وباقي المواشي مما يجعلها تفرز سمومها, هذه السموم تنتقل بعد ذلك الى المجرى الدموي للحيوان حيث يمكن أن تؤدي الى الموت لفوري لهذا الأخير في حالات كثيرة او سبب أعراض اخرى لبضع ساعات أو أيام قبل أن يموت الحيوان المصاب بالمرض.

المرارة او بوكليب او الرعاش اسماء لمرض واحد التسممات الداخلية

المرارة او بوكليب او الرعاش اسماء لمرض واحد التسممات الداخلية

توجد بكتيريا الكلسرديوم المسبب الرئيسي لمرض التسممات الداخلية في مجموعة من الأنواع لكن تبقى غالبية الفصائل التي تصيب المجترات الصغيرة من اغنام وماعز هي 4 أنواع رئيسية (النوع A B C D ).

 

أسباب مرض التسممات الداخلية

يحدث مرض التسممات الداخلية عند المجترات عموما مع أنه يصيب الاغنام والماعز على وجه الخصوص بعد احداث تغييرات فجائية في الاعلاف المقدمة للقطيع, عند الانتقال من الرعي في المراعي الخضراء الى المراعي الجافة مثل عند حلول موعد الحصاد, كما يمكن للتقلبات المناخية وافزاع الحيوانات أن يتسبب في زيادة نسبة واجد البكتيريا في الامعاء عند الاغنام والماعز وبالتالي تسممها بعد مدة قصيرة جدا قد لا تتجاوز دقائق قليلة.

أما خلال تسمين الاغنام فيمكن للمرض أن يظهر عند الخرفان بسهولة اذا قمنا باعطاء الأعلاف بشكل مفاجئ وبكثرة من الاول, أو عند غلبة الاعلاف الطاقية في الوجبة اليومية بشكل كبير خصوصا عند استعمال حبوب الذرة بكثرة.

 

خطورة المرض

  • تكمن خطورة مرض التسممات الداخلية أو المرارة في كونها أهم مرض يصيب قطعان الاغنام والماعز حيث قد يتسبب في خسائر فادحة جدا خصوصا في صفوف الخرفان او الحملان.
  • كما أن التسممات الداخلية تصيب اجود الحيوانات المتواجدة في القطيع على وجه التحديد والخرفان السمينة منها وهذا بسبب كون هذه الحيوانات تكون أكثر استهلاكا للأعلاف.
  • التسممات الداخلية يشكل حوالي 50% من الامراض التي تصيب مزارع تربية الماعز لانتاج الحليب حيث ان هذه المشاريع تقوم بالاساس على تقديم اعلافسمح بانتاج جيد للحليب طوال العام مما يجعل المسيرون يبدلون الاعلاف حسب السعر وتواجدها بالسوق لذلك وجب الحذر عند الانتقال من علف لاخر.

 

أهم الأعراض المميزة للمرض

  • الموت المفاجئ للحيوان
  • الدوخة وسقوط الحيوان على الارض ثم الموت بسرعة بعد طلك
  • الاسهال الحاد افراز الدم مع الاسهال في بعض الاحيان
  • جفاف الحيوان بشكل سريع
  • عدم القدرة على الوقوف والخمول التام للحيوان

عند تشريح الحيوان بعد الموت نلاحظ ما يلي:

تتلون الاحشاء كلها بعد الاصابة بمرض التسممات الداخلية

تتلون الاحشاء كلها بعد الاصابة بمرض التسممات الداخلية

  • احمرار الامعاء بشكل ملحوظ
  • احمرار البطانة واللحم
  • ملاحظة نزيف على مستوى القولون والكبد في بعض الحالات المتقدمة
  • هشاشة الاعضاء الداخلية مثل الكبد والقلب والرئة

هذه الأعراض يمكن ملاحظتها كلها عند حيوان واحد أو عارض واحد فقط حسب حدة الحالة التي أدت الى الوفاة

 

الوقاية والعلاج

للأسف عند الاصابة بالمرض يصبح من الصعب علاجه لأنه لا يعطي فرصة كافية لذلك, بعد الاصابة بالاسهال وبعض الأعراض التي تطول يمكن مساعدة الحيوانات عبر حقن لمضاد حيوي واعطاء (hypatoprotecteur) لكل النعاج عبر الفم لاعادة التوازن للعصارة الهضمية.

يبقى الحل الوحيد اذن هو اخاذ التدابير الوقائية ضد المرض عبر حقن الحيوانات ضد المرض وقد تم شرح البرنامج السنوي للتلقيح في مقال سابق بعنوان برنامج الوقاية من امراض الاغنام والماعز.

 

هذا كل ما يخص مرض التسممات الداخلية, أرجو ذكر الأمراض التي تودون التطرق اليها في قادم الايام مع متمنياتي بالنجاح في مشروع تربية الأغنام.

 

Share This:

انضم الى المناقشة

comments

الكاتب mohammedbenkhadda

mohammedbenkhadda

تقني فلاحي متخصص في تربية المواشي. أحب التدوين والبحث عن كل جديد يمكنك التواصل معي عبر الفيس بوك

مواضيع متعلقة

2 تعليق على “مرض التسممات الداخلية عند الأغنام والماعز”

  1. اشتريت مجموعة من الخرفان بهدف تسميتها الا انني بعد ذلك لاحضت أنها بدأت بالتراجع في بنيتها شيئا فشيئا رغم اني وفرت لها العلف والماء .ونفق منهم واحد مما اضطرني الىالبحث عن بعض الأدوية وقمت بشراء دواءhepatozyl و atlazole فهل هاذا كافي…؟

  2. د. معاذ ابراهيم عبد الرحيم

    كلام مفيد جدا ورائع ومفيد ارجو الزياده في انزال مواضيع هامه وشيقه للبيطري

اترك رداً