fbpx

مزارع الابقار العملاقة بالصين 100 ألف رأس

img

في بلد يعتبر أكبر تجمع انساني على وجه الأرض, لن نتفاجأ اذا وجدنا كل شيء فيه ضخم, حيث أصبحت الصين بلد العجائب في الدنيا, وفي هذا المقال سنسلط الضوء على مزارع الأبقار الضخمة.

 

عرفت الصين مؤخرا نموا متزايدا في حجم الطلب المتزايد من السكان على الحليب, مما دفع حينئذ العديد من مربي الأبقار في البلد الذين كانوا يزودون مصانع الالبان بالحليب الى اللجوء الى ممارسات الغش في هذه المادة’ حيث عرفت الصين خلال سنة 2008 ستة حالات وفاة للاطفال و اكثر من 300 الف مصاب بحالة تسمم جراء اضافة هؤلاء المربين لمادة تساعد على زيادة نسبة البروتين في الحليب.

 

اذن كحل لهذا المشكل لجأت الحكومة الصينية الى تشجيع تاسيس مزارع أبقار عملاقة لانتاج الحليب وذلك لتسهيل عملية المراقبة الصحية على هذه المزارع عوض تشتت المنتجين في كل انحاء البلاد, وبذلك خلقت العديد من المزارع العملاقة التي تجاوزت في بعض الاحيان 100 ألف رأس.

 

وقد تجاوزت عدد المزارع التي يفوق القطيع فيها أكثر من 10 الاف رأس خلال سنة 2014 حوالي 56 مزرعة, مما يفسر التنافس المحموم بين الشركات الصينية للسيطرة على سوق منتجات الحليب في هذا البلد العملاق.

 

النتيجة السلبية لهذه الظاهرة

كنتيجة مباشرة لهذه المزارع, فقد عرفت المناطق الصينية التي تنتشر فيها هذه المزارع ازدياد رهيب لظاهرة التلوث البيئي سواء بالنسبة للتربة والهواء, حيثت صنعت هذه المزارع جبال عملاقة من روث الأبقار بالاضافة الى تلويث الفرشة المائية في هذه المناطق.

وقد وصلت درجة السوء في هذه المناطق الى حد صعوبة التجوال فيها خلال الفترات الحارة من السنة بفعل الرائحة الكريهة التي يمكن أن تشمها مما أثر سلبا على العديد من مناحي الحياة فيها.

 

في الحقيقة فان الصين هي مجرد مثال لما سيصبح عليه العالم بفعل تزايد عدد السكان وازدياد الطلب على منتجات الحليب واللحوم, فالعالم الان في معركة شرة مع الطبيعة بفعل التربية المكثفة للحيوانات وما تخلفه من انعكاسات سلبية بفعل التلوث.

 

Share This:

انضم الى المناقشة

comments

الكاتب mohammedbenkhadda

mohammedbenkhadda

تقني فلاحي متخصص في تربية المواشي. أحب التدوين والبحث عن كل جديد يمكنك التواصل معي عبر الفيس بوك

مواضيع متعلقة

اترك رداً