6 أدوات لانجاح مشروعك الفلاحي او الزراعي

img

لطالما أتوصل بالعديد من التساؤلات حول المشاريع الفلاحية او الزراعية الناجحة للقيام بها, فعلا لا ننكر ان هناك عدد من المشاريع الاستراتيجية في عالم الفلاحة لها مستقبل واعد, لكن دعونا نتفق أن سر النجاح دوما يبقى هو الانسان والمستثمر نفسه وكيفية تدبيره للمشروع (طبعا المشروع يمكن ان يكون زراعيا أو تخصص تربي المواشي …) , وهذا هو موضوعنا اليوم.

من خلال هذا المقال سنتعرف سويا على أهم المراحل التي يجب عليك كمستثمر في المشاريع الفلاحية القيام بها لانجاح مشروعك ولا تنسى قراءة مقال أكثر المشاريع الفلاحية التي سيكون لها مستقبل الذي ستجدون رابطه في اخر المقال:

 

   1. كيف تختار المجال الفلاحي الذي ستستثمر فيه

انها اول خطوة نحو القيام بالمشروع, فالمشاريع الفلاحية كثيرة ومتنوعة, انطلاقا من الانشطة الزراعية المتنوعة ومرورا بمجال تربية المواشي بكل اصنافها ووصولا بمشاريع رفع قيمة النشاط الزراعي عبر تصنيعه كتقطير الاعشاب والزيوت الاساسية وغيرها من الصناعات الغذائية …

اختيار النشاط الفلاحي المناسب يأتي عبر طرح أسئلة تعد مفتاح الاختيار الناجح مثل:

+ ماهي المؤهلات التي تزخر بها أرضك؟: قبل ان تختار مشروعك انظر حولك وتأمل في ممتلكاتك التي يمكنك استثمارها, فاذا كنت في منطقة مثلا لا تصلح للزراعة ولكن يمكن استغلالها كمرعى عليك الاعتماد على نشاط تربية المواشي, بينما اذا كنت تمتلك أرضا بورية ولا تتوفر على مياه السقي فالافضل اعتماد بعض الزراعات البورية التي لها مردودية مادية مهمة, في حين وجود الماء فهنا طبعا يجب اعتماد الزراعات السقوية العالية انتاجية لاستغلال اكبر لكل المؤهلات …

+ عليك ببيع منتوجك قبل البدئ في المشروع: يبدو الامر غريبا بعض الشيء, لكن صدقني فالامر ممكن كثيرا والعديد من المستثمرين فعلا يتمكنون من بيع المحصول حتى قبل زرعه, الفكرة هنا ليست بيع المحصول بمفهومه الحرفي, لكن يجب ان تختار نشاط فلاحي بحيث منتوجك نادر في الاسواق ويمكن تسويقه بسرعة, بل البعض يتلقى وعودا بشراء المنتوج من جهات معينة حتى قبل الزراعة, لذلك عليك أيضا دراسة السوق بشكل جيد ومعرفة المحاصيل والمنتجات التي تلقى اقبالا كبيرا ودراسة احتياجات المستهلك في المستقبل ايضا, حيث انه مع المنافسة الكبيرة في المنتجات الفلاحية حاليا يجب التفكير في ادوات مبتكرة لضمان قدم في السوق

 

   2. تعلم في الاخرين قبل أن تبدا بنفسك

انها من اعظم مفاتيح النجاح في جميع المشاريع سواء الفلاحية او غيرها, فانت كمبتدئ عليك باكتساب الخبرة الكافية في المشروع الذي تود انجازه, وهذا يتأتى عبر:

+ الاحتكاك بأصحاب المشاريع المماثلة والذين سيكونون طبعا منافسيك عند دخولك الى المجال

+ عليك بعمل دورات تكوينية في المجال الفلاحي الذي اخترت الاستثمار فيه, ففي الوقت الحالي هناك بفضل الله العديد من المؤسسات التكوينية التي يمكنك الاعتماد عليها في هذا الامر, حيث تعطي كل ما تحتاجه من تكوينات نظرية وتطبيقية بالاضافة الى امكانية التدريب في احدى المزارع من اختيارك

+ ويبقى الامر الاكثر نجاعة هو عملك في المجال الذي تفكر في الاستثمار فيه, وهو الامر الذي يمكنك من التدرب على حل مختلف المشاكل التي يمكن ان تواجهك عند انجاز مشروعك مع معرفتك بجل الأسواق والمسوقين حيث يمكنك تسويق منتجك دون وسطاء, وما يزيد من نجاعة هذه الطريقة هي أنه يمكنك توفير راس مال جيد قبل شروعك في المشروع الخاص بك, كما يمكنك البداية في مشروعك وأنت تعمل مع الاخرين حتى يكبر مشروعك بشكل كاف ثم تتفرغ كليا للعمل الحر.

تجدون رابط أمثلة لبعض المشاريع المهمة في اخر المقال

 

   3. لا تلجأ الى القروض ذات فوائد كبيرة !!

بعض المستثمرين يدفعهم الحماس نحو طلب قروض بنكية كبيرة للبدئ في المشروع قصد تحقيق منافسة قوية في السوق منذ السنة الاولى, دعني اقول لك ان هذا من اكبر اسباب الفضل الذريع …

أفضل دوما ان تبدا في مشروعك من الصفر, ثم تكبير انشطتك رويدا رويدا, فالفوائد البنكية الكثيرة ستقلص من هامش ربحك بشكل كبير, بل قد تكون الفوائد البنكية أكبر مما تربح مما سيجعلك تقوم بوضع أثمنة غالية لمنتوجاتك في السوق وهو الامر الذي سيؤدي بك الى النهاية

والقاعدة الذهبية هي ان تربط بين راس المال الذي ستبدا به مع خبرتك في الميدان, اذا كنت خبيرا في مجالك فلا بأس بالمغامرة لان فرصك في النجاح اكبر, بينما لا تغامر اذا كنت لا تملك الخبرة الكافية

 

   4. كن متميزا عن غيرك في مشروعك

الكثير من الفلاحين ومربي المواشي لا يستطيعون التحرر من العادات القديمة والتقليدية التي تجعل من صورة مشروعهم تقليدية ايضا لا جديد فيها

فاذا كنت في منطقة تشاهد فيها دوما على سبيل المثال أن الذي يزرع الخضروات ينتج ويبيع للوسطاء في حال الانتاج الكثير او في السوق الاسبوعي اذا اجتهد كثيرا فلا تكن مثله, ابتكر قنوات جديدة للتسويق وكن قريبا من المستهلك لكي تفهم تطلعاته وتحسن انتاجك بما يتناسب مع تطلعاته طبعا, حيث يمكنك استقطاب مستهلكين فرادا من اقرب مركز حضاري قريب منك وتجمع عددا من المستهلكين الاوفياء لزراعاتك بحيث تقوم بتسويق كل ما تنتجه لهم دون دخول غمار الاسواق وهكذا تاسس سوقا خاصا بك يخلو من المنافسة على الاطلاق … هنا طبعا لا اريد ان أقترح عليك ولكن اعطينك اقتراحا واحدا لكي تعلم ان تميزك عن الاخرين يجعل منك حالة خاصة لا تتأثر بتقلبات من حولك

 

   5. قم بتدوين ما تعمل واحسب حصيلتك السنوية

الكثير من المزارعين لا يعملون على حساب الحصيلة السنوية لنشاطهم وهذا طبعا أمر جد خاطئ وقاتل, فهناك العديد من المصاريف الريسية التي يمكنك تذكرها لتكوين فكرة عن مردودية مشروعك عند البيع لكنك حتما ستنسى الكثير من التفاصيل التي ستغيب عنك وبهذا لن تعرف حصيلتك بدقة

الحصيلة السنوية ليست فقط لتعرف المردود المالي لمشروعك, بل الهدف الاساسي هو معرفة الثغرات والاخطاء التي قمت بها خلال السنة لتحسنها الموسم المقبل, ففي النهاية قد تكتشف مثلا ان الامر الذي ادى الى ارتفاع مصاريف الانتاج في مشروع الاغنام هو اقتناؤك للاعلاف في مواسم يكون فيها العلف غال, بينما لو قمت بعمل مخزون كاف لك خلال موسم الحصاد لاقتصدت أكثر من 40% من المصاريف وهكذا …

 

   6. قم بتحسين مردودية مشروعك

تحسين المردودية لا يقتصر فقط على الزيادة في الانتاج كما يعتقد الكثير, لكن هناك عدد من الخطوات التي من شأنها ان ترفع من مدخولك من المشروع من اهمها:

+ البحث دوما على اسواق جديدة

+ اضافة أدوات جديدة من شانها الرفع من قيمة منتوجك كالتعليب والبيع بالتقسيط

+ تصنيع المواد التي تنتجها, فثمن زيت الزيتون اكبر بكثير من ثمن بيع الزيتون نفسه مثلا وكذلك الامر بالنسبة للاعشاب الطبية والزيوت الاساسية …

 

اقرأ أيضا:  أفضل 10 مشاريع زراعية يجب عليك الاستثمار فيها

 

ارجو ان يكون هذا المقال مفيدا لكل من يفكر في اقتحام مجال المشاريع الفلاحية سواء الزراعة أو تربي المواشي, وادعوكم الى اقتراح مشاريعكم المفضلة من خلال التعليقات للتطرق اليها في مواضيع مقبلة (لا تبخل علينا بتعليقك)

 

Share This:

الكاتب mohammedbenkhadda

mohammedbenkhadda

تقني فلاحي متخصص في تربية المواشي. أحب التدوين والبحث عن كل جديد يمكنك التواصل معي عبر الفيس بوك

مواضيع متعلقة

5 تعليق على “6 أدوات لانجاح مشروعك الفلاحي او الزراعي”

اترك رداً